اقرأ أيضًا

بحث علمي عن الفقر أسبابه وحلوله

بحث علمي عن الفقر

ستناقش تلك الدراسة قضية عالمية خطيرة تعاني منها معظم دول العالم منذ قديم الأزل، ولم تستطع البشرية التخلص منها، وهي ظاهرة الفقر، ويعتبر الفقر هو المرض الأكثر انتشاراً في معظم دول العالم، للفقر عدة مفاهيم ومن هذه المفاهيم، إن الفقر هو عدم حصول الفرد علي أدني الخدمات والاحتياجات الأساسية التي تكفي لكي يعيش الانسان مثل الطعام والصحة وغيرها من الخدمات الضرورية، ولكن عندما ننظر إلي حجم الفقر المنتشر في العالم نجد أن هناك تقصير كبير من جانب دول العالم في محاربة هذه الظاهرة. 


أسباب انتشار ظاهرة الفقر:

1. الجهل والبطالة من العوامل الرئيسية التي تسبب مشكلة الفقر للأشخاص.

2. تعتبر الكوارث الطبيعية من أكثر العوامل التي تسبب ظاهرة الفقر للدول.

3. النمو السكاني الكبير الذي يفوق النمو الاقتصادي في الدولة يمثل عامل ضغط كبير علي الدول ويجعلها تعاني من مشكلة الفقر.

4. تضخم الأسعار علي المستوي العالمي يسبب زيادة الفقر في الدول.

5. عدم قدرة الدولة علي توفير الطعام للأشخاص في المجتمع، مما يسبب زيادة انتشار الفقر في الدولة.

6. عدم تكافئ الفرص والتمييز في الحقوق والواجبات بين الأفراد في المجتمع، يعتبر من أهم العوامل التي تؤدي إلي زيادة انتشار الفقر في المجتمع.

7. وجود تقصير كبير من الأثرياء في المجتمع بالقيام بالواجب المفروض عليهم وهو مساعدة الفقراء والمحتاجين. 


النتائج المترتبة علي ظاهرة الفقر:

هناك آثار اجتماعية واقتصادية وسياسية كبيرة يسببها الفقر علي الدول، حيث أنه يؤدي إلي تدهور وتفاقم الوضع داخل الدولة بشكل كبير، وانتشار الفقر بشكل كبير في الدولة ينتج عنه ارتفاع تكلفة الحد منه أو القضاء عليه نهائياً من الدولة، نجد من الناحية الاجتماعية ظهور انحرافات كبيرة علي سلوك وأخلاق الأفراد، وبالتالي ظهور سلوكيات وعادات جديدة في المجتمع تخالف العادات والتقاليد المتعارف عليها في المجتمع، يؤدى الفقر إلي انتشار الجرائم بمختلف أنواعها في المجتمع، من النحية السياسية عندما تكون الدولة فقيرة تتعرض الدولة لضغوط واستغلال كبير من بعض الدول، ومن الناحية الاقتصادية يكون من الصعب علي الدولة الفقيرة توفير احتياجات الأفراد في المجتمع، كما لا تستطيع القيام بأي مشروعات للتنمية داخل الدولة. 


حلول ظاهرة الفقر:

1. أن تتخذ الدولة جميع الاجراءات والسياسات التي يكون من شأنها الحد من الفقر في المجتمع والقضاء عليه بكل الطرق والوسائل المتاحة.

2. العمل علي تنمية القدرات والموارد البشرية في المجتمع وايجاد فرص للعمل من أجل الحد والقضاء علي البطالة، والتي من شأنها القضاء علي مشكلة الفقر.

3. إعادة توزيع الدخل في المجتمع من أجل تحقيق العدالة والمساواة بين الأفراد في الحصول علي الدخل الذي تحققه الدولة.

4. استغلال المواهب والأفكار في المجتمع التي من شأنها ان تقوم بطرح الحلول والأفكار لإقامة مشروعات التنمية في المجتمع وكيفية القضاء علي ظاهرة الفقر بمختلف أشكالها في المجتمع.

5. دعم الاستثمار في مختلف المجالات من أجل توفير أكبر قدر من فرص العمل.

6. الحرص علي توفير الخدمات الأساسية التي يحتاجها جميع الأفراد مثل، الصحة والتعليم والسكن والتغذية وجميع الخدمات الضرورية التي يحتاجها الفرد في حياته.

7. قيام الأثرياء في المجتمع بالدور الذي فرضه عليهم جميع الأديان السماوية وهو مساعدة الفقراء والمحتاجين. 


دور الاعلام في مواجهة ظاهرة الفقر:

هناك دور كبير وهام علي وسائل الاعلام المختلفة يجب أن تقوم به لمحاربة ظاهرة الفقر في المجتمع وذلك من خلال نشر التوعية في المجتمع بضرورة مساعدة الفقراء بمختلف الوسائل والطرق سواء بجمع التبرعات للجمعيات الخيرية التي تقدم خدمات مجانية للفقراء والترويج الجيد لهذه الجمعيات، وتسليط الضوء باستمرار علي المناطق والتي تعاني من قلة الخدمات وتحتاج للدعم، البحث عن الدارسين والباحثين في المجتمع من اجل تقديم الحلول والمقترحات العلمية للمجتمع والدولة التي يمكن تطبيقها لعلاج هذه الظاهرة الخطيرة التي تعاني منها معظم دول العالم، كما ان هناك دور هام لوسائل الاعلام العالمية في تنبيه العالم كله علي الدول التي تعاني من انتشار مشكلة الفقر بها والضغط المستمر علي الدول الغنية من اجل تقديم الدعم المادي والاقتصادي والمعنوي اللازم لتلك الدول، العمل علي اكشف المستمر لأماكن الفساد في الدولة والتي يترتب عليها زيادة الفقر في المجتمع. 


الخاتمة:

شهد العصر الحالي انتشار ظاهرة الفقر في معظم دول العالم، ويرجع ذلك لعدة أسباب رئيسية، ولكن يمنك القول أن تقصير الدول في مساعدة بعضها من أهم العوامل التي ساهمت في زيادة انتشار ظاهرة الفقر في دول العالم، لذلك يجب علي المجتمع الدولي والمنظمات الدولية زيادة تفعيل دورها في محاربة هذه الظاهرة الخطيرة التي تهدد مستقبل البشرية كلها.


بحث علمي عن الفقر أسبابه وحلوله
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -