اقرأ أيضًا

علاقة علم الاجتماع بالعلوم الأخرى بالتفصيل

علم الاجتماع والعلوم الأخرى

إن هذا الموضوع من الموضوعات الهامة التي أشغلت الكثير من العلماء والباحثين حيث أن علم الاجتماع له علاقة قوية مع العلوم الأخرى حيث يرتبط بعهم ارتباطاً وثيقاً. فإن كل علم وله حدود معرفية في مجال حقله، فإن هناك مواضيع متشابهة بين العلوم، فإن العلوم لا تكون مستقلة بذاتها فهي تكون متشابكة بشكل كبير فتتداخل فيما بينها سواء كانت علوم تطبيقية أو علوم إنسانية. فنجد أن علم الاجتماع له علاقة قوية بعلم النفس وعلم التاريخ وعلم الاقتصاد وعلم السياسة والقانون وعلم اللغة، فلا يستقل أي من هذه العلوم بنفسه فقد يشترك مع علم الاجتماع في الكثير من المواضيع. ونظراً لأهمية هذا الموضوع سوف أتطرق في بحثي هذا إلى التعرف على علاقة علم الاجتماع بالعلوم الأخرى. تكمن أهمية البحث في مدى ارتباط علم الاجتماع بالعلوم الأخرى، حيث يوجد علاقة قوية تربط بين علم الاجتماع وبين الكثير من العلوم، فهناك مواضيع متشابهة بين العلوم، فإن العلوم لا تكون مستقلة بذاتها فهي تكون متشابكة بشكل كبير فتتداخل فيما بينها سواء كانت علوم تطبيقية أو علوم إنسانية. فإن علم الاجتماع بوصفه أحد العلوم الاجتماعية تكون وظيفته عامة تتناسب مع الوظائف التي تؤديها بقية العلوم الأخرى.


علاقة علم الاجتماع بعلم الاقتصاد:

إن العلاقة بين علم الاقتصاد وعلم الاجتماع تظهر في طابع التفكير، فنجد أن الإنتاج والتوزيع من الاهتمامات الأولية لعلم الاقتصاد، كما يهتم أيضاً بالعلاقات والمتغيرات الاقتصادية مثل العلاقة بين العرض والطلب وارتفاع الأسعار وانخفاضها. إن علم الاقتصاد قادر على معالجة جميع الظواهر بشكل منظم ومحدد، كما يعمل على تحديد مصالحه ومبادئه الأساسية بدقة عالية، فيظهر أن علم الاقتصاد لديه قدرة كبيرة على تحويل النظرية الاقتصادية إلى تطبيق عملي يعمل على المساهمة بشكل كبير في رسم السياسات العامة.

فقد يتفق علم الاقتصاد مع علم الاجتماع في الكثير من المواضيع، حيث أن الثروة وهي أساس علم الاقتصاد والتي توجد في المجتمع، وتظهر عن طريق الأيدي العاملة، فإن العلاقات الاقتصادية تكون بين الأفراد التي تربطهم نظم اجتماعية. كما يهتم أيضاً علم الاجتماع بدراسة العلاقات الاقتصادية بين صاحب العمل والعمال، فهي تدرس العلاقة الناشئة بين العمل ورأس المال.


علاقة علم الاجتماع بعلم السياسة:

إن علم الاجتماع يقوم بالاهتمام بجميع جوانب المجتمع ويقوم بدراستها، كما أن علم السياسة تكون معظم اهتماماته بدراسة القوة الموجودة في التنظيمات الرسمية، فنجد أن علم الاجتماع يهتم بالعلاقات المتبادلة بين مجموعة النظم، وعلم السياسة يهتم بالعمليات الداخلية التي تحدث في الحكومة. يرتبط علم الاجتماع بعلم السياسة كثيراً حيث أن الكثير من السياسيين بدأوا يهتموا كثيراً بدراسة السلوكيات، والعمل على ربط الحليل السياسي بالتحليل السيكولوجي. إن علم الاجتماع يرتبط لعلم السياسة نظراً لاهتمامهم بالكثير من الموضوعات المتشابهة، فقد ازداد اهتمام علم الاجتماع بمجال السلوك السياسي، فقام بدراسة السلوك الانتخابي والرأي العام ودراسة عمليات اتخاذ القرارات.


علاقة علم الاجتماع بعلم التاريخ:

إن علم التاريخ الذي يتكون من الأحداث التي تحدث عبر الزمن هو عبارة عن ترتيب للسلوك، فإن المؤرخون يهتموا كثيراً بدراسة الماضي، فنجد أن علماء الاجتماع يكون اهتمامهم قائم على العلاقات المتبادلة بين الأحداث التي صارت في الماضي ومعرفة أسبابها. يدرس علم الاجتماع حقيقة تاريخ الشعوب بصفة عامة ولكن لم يدرس حقيقة شعب معين، فنجد أن المؤرخون يهتموا كثيراً بكتابة تاريخ اجتماعي يعمل على معالجة الكثير من الأنماط الاجتماعية والأعراف والسنن والنظم الاجتماعية.


علاقة علم الاجتماع بعلم النفس:

إن علم النفس يعمل على دراسة العمليات العقلية لكي يتوصل إلى مدى قدرة العقل على إدراك الأحاسيس وإعطائها معاني معينة، ثم يدرس مدى الاستجابة لهذه الأحاسيس مثل الإدراك والتعلم والتعرف، فقد يهتم بدراسة المشاعر والعواطف والدوافع والحوافز ومعرفة مدى تأثيرها في تحديد الشخصية. إن علم الاجتماع يهتم بدراسة الشخصية، كما أن اهتمام علماء النفس يكون بالجوانب السيكولوجية بحيث يعمل على تفسير السلوك الذي يكون في الشخصية الذي يحدث نتيجة الوظائف التي تقوم بها أعضائه ونفسيته وخبراته الشخصية

يسعى علم الاجتماع إلى معرفة وفهم السلوك الذي يحدث نتيجة تفاعل الإنسان في المجتمع، فيظهر علم النفس الاجتماعي نظراً لوجود علاقة كبيرة بين علم النفس وعلم الاجتماع فقد يهتم علم النفس الاجتماعي بالسيكولوجية للشخصية، كما يقوم بالتعرف على الوسائل التي تجعل الشخصية والسلوك يخضعان إلى الخصائص الاجتماعية. كما يقوم بدراسة تأثير الخصائص السيكولوجية على العملية الاجتماعية، فيدرس علم النفس السلوك التي تنشأ عن علم الاجتماع، فيقوم بالتركيز على أشكال السلوك الاجتماعي التي تختلف مع اختلاف المجتمعات والثقافات.


علاقة علم الاجتماع بالإدارة:

إن علم الإدارة هو جزء من العلوم الاجتماعية، فقد اهتم علم الإدارة بعلم الاجتماع كثيراً نظراً لاهتمامات علماء الإدارة التي أصبحت قائمة على الكثير من العلوم الاجتماعية. فنجد أن علم الاجتماع يهتم بدراسة جميع المؤسسات والتنظيمات الاجتماعية، فهو يقوم بدراسة الأفراد والجماعات من حيث وجودهم في المنظمات والمؤسسات الاجتماعية، فقد يعتمد علم الاجتماع على دراسة الإدارة ومعرفة طبيعتها داخل التنظيمات الاجتماعية، فإن علم الاجتماع يقوم بدراسة وتفسير سلوك الأفراد داخل التنظيمات الاجتماعية.


علاقة علم الاجتماع بعلم اللغة:

إن علم اللغة يقوم بدراسة أنشطة الإنسان التي تكون نتيجة تفاعله وعلاقاته وانفعالاته وسلوكه اتجاه الآخرين فعلم اللغة هو من العلوم الاجتماعية نظراً لاهتمام علم الاجتماع بعلم اللغة حيث اهتم علماء الاجتماع بتحديد المفهومات والتصورات التي توجد بعلم اللغة، فيركز علم اجتماع اللغة على دراسة اللغة من حيث طبيعة مكوناتها وتركيبها والأسباب التي أدت إلى انتشارها ومعرفة اختلاف اللغات العالمية، ومعرفة نوعية اختلاف اللهجات والتطور اللفظي للكثير من مفردات اللغة.


علاقة علم الاجتماع بالقانون:

إن علم القانون هو مجموعة القواعد القانونية التي تعمل على تنظيم سلوك الأفراد في المجتمع، فقد يهتم علم الاجتماع والقانون بدراسة الفرد والمجتمع، نظراً لاهتمامهم بدراسة الإنسان في الوسط الاجتماعي، كما يقوموا بدراسة الظاهرة الاجتماعية والالتزام بالمنهج العلمي الحديث في تحليل الظواهر القانونية الاجتماعية.


علاقة علم الاجتماع بالخدمة الاجتماعية:

إن علم الاجتماع يرتبط بشكل كبير بالخدمة الاجتماعية في الكثير من المواضيع، نظراً لاستخدام علم الاجتماع للنظريات السوسيولوجية لتحديد وتوجيه البحث الاجتماعي ومعرفة أدوات جمع البيانات وكيفية تطبيق هذه النظريات في الواقع. أما علم الخدمة الاجتماعية فيهتم بتوصيف أنماط الخدمة من الناحية العلمية الواقعية وما ينبغي أن يقوم به الأخصائيين القائمين على التخطيط الاجتماعي لأساليب الرعاية المختلفة.


الخاتمة:

وختاماً نستطيع أن نقول إن علم الاجتماع بوصفه أحد العلوم الاجتماعية تكون وظيفته عامة تتناسب مع الوظائف التي تؤديها بقية العلوم الأخرى، فإن العلوم الاجتماعية تقوم بدراسة السلوك البشري ولكن من زوايا مختلفة والاختلاف يكون في موضوعات الدراسة وكذلك نوع المتغيرات المستخدمة في التفسير. فيؤكد الكثير من العلماء أن الاختلاف في العلوم الاجتماعية هو اختلاف الدراسة والتحليل فقط غير أن نتائج البحوث في ميادين العلوم الاجتماعية متشابكة ومترابطة. إن علم الاجتماع له علاقة بالعلوم الأخرى، لأن علم الاجتماع ينتمي لعلوم الإنسان، وبالبيئة التي تحيط بالإنسان وظروفه الاجتماعية، نظراً لتداخل العلوم الأخرى مع علم الاجتماع في الموضوع الأساسي الذي يتناوله هذا العلم، فجميع العلوم الإنسانية اجتماعية تقوم بدراسة جوانب الحياة الاجتماعية.


علاقة علم الاجتماع بالعلوم الأخرى بالتفصيل
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -