اقرأ أيضًا

التراث الشعبي القطري

التراث الشعبي القطري

يعتبر التراث الشعبي في أي دولة من دول العالم هو الحاضنة الأساسية التي تتمتع بها الهوية الوطنية كما يعتبر التراث الشعب هو الذاكرة الحية لكل الشعوب ويمثل التراث الشعبي جزء أصيل في كل دولة ليتمكن الفرد من التعرف على حركتها التاريخية ة تاريخها. إنما تدل فترات أي دولة على أصلها وعلى عاداتها وتقاليدها وقطر تعتبر من اهم الدول التي تتمتع بتراث شعبي قديم فقطر دولة عربية إسلامية ترتكز في عقيدتها أساسا على كلا من الدين الإسلامي الحنيف بالإضافة إلى بعض ‏العادات والتقاليد التي توارثت عبر الأجيال هذا الأمر جعل المجتمع القطري ‏مجتمع متوارث الأخلاق ومضياف. وتختلف العادات والتقاليد في دولة قطر عن باقي الدول العربية الأخرى كما يختلف التراث القطري عن غيرة من التراث الخاص بالدول الأخرى ويعتبر التراث الشعبي في دولة قطر جزء لا يتجزأ من ماضيها وحاضرها.


تعريف التراث الشعبي:

للتراث الشعبي معنيان هامان أحدهما لغوي والأخر اصطلاحي ويعرف التراث الشعبي في اللغة بانه مشتق من كلمة الإرث أو الورث أو التراث وكلها معاني تؤدي نفس المعني المقصود وذكر التراث بانه هو ما يقوم الرجل بتركة لورثته. وتطلق كلمة التراث الشعبي على كل ما هو متروك من عادات وتقاليد قام الإباء بتركها للأبناء فتسمي هذه الأشياء موروثات ويتبع هذا الوصف لكلمة التراث القول مثلا بان هذا يعد تراث إسلامي أو تراث عربي أو وتراث إنساني. وقد انتشر مفهوم التراث الشعبي كثيرا خاصة في ظل التطورات التي يشهدها المجتمعات العربية وقد عمل الكثير من الباحثين على تعريف التراث الشعب بيانة هو الموروثات والعادات والتقاليد التي تتوارثها الأفراد عن مجتمعهم سواء تمثل هذا التراث في المأكل أو المشرب أو اللباس ولم يعد التراث في وقتنا هذا تراثا عربيا إسلاميا فقط وإنما أصبح أيضا تراثا إنسانيا، من بعض الجوانب.


التراث الشعبي في الاصطلاح:

كثرت المفاهيم والتعريفات التي تخص كلمة تراث فقد عرف العديد من الباحثين في التاريخ التراث الشعبي بانه هو ما تم ورثة من إبائنا من عادات وتقاليد وثقافة بالإضافة إلى القيم والآداب بالإضافة أيضا إلى الفنون والصناعات على اختلافها وكل المنجزات الأخرى سواء كانت منجزات معنوية أو منجزات مادية ويشمل التراث الشعبي كذلك على كلا من الوحي الإلهي مثل القرآن والسنة النبوية الذي ورثناه عن إبائنا وأجدادنا السابقين.


التراث الشعبي في قطر:

لكل أمة من الأمم مضيها وحاضرها الذي تفتخر به وتعتبر شبه الجزيرة العربية من أكثر البلدان القديمة على وجه الأرض ومن المعروف أن قطر هي جزء من شبه الجزيرة العربية وقد كان الناس فيها يتميزوا بعادات وتقاليد وأساليب مختلفة في كل من العيش ومن الأكل ومن الملبس وأيضاً في كلا من العلاقات الاجتماعية التي تربط بين بعضها وبعض. ومن المعروف أن التراث الشعبي مكن الأمور المهمة في حياتنا وفي ديننا الإسلامي فهذا التراث يجب أن يحافظ علية الأجيال القادمة من اجل التقدم والازدهار. ويختلف التراث الشعب في دولة قطر عن باقي الدول العربية الأخرى الذي تتميز كل منها بتراث مختلف عن غيرها ومن اهم المميزات الذي يتميز بها التراث الشعبي القطري سواء في العادات والتقاليد وفي الملبس وفي الحياة. ومن أهم العادات المتوارثة في قطر هو اللباس القطري الذي يرتديه كل من الرجال والنساء بالإضافة إلى الأغاني الشعبية التي تميزت بها قطر عن غيرها من البلاد فكل هذه الأمور من أكثر التقاليد والعادات الموروثة في دولة قطر. ومن هنا نستطيع القول إن التراث الشعبي في قطر متوارث عبر كل الأجيال فرغم تطور قطر وازدهارها في الأعوام الأخيرة إلا أنها مازالت إلى وقتنا هذا متمسكة بتراثها القطري القديم المتمثل في الملبس والمأكل والتمسك بالعادات والتقاليد التي تم توارثها عبر الأجيال على اختلافها.


عادات وتقاليد الزواج في قطر:

لقد كان الزواج في قطر قديما يتميز بالعديد من العادات والتقاليد التي تميزه عن غيره والتي اع7تبرت من الموروثات التراثية التي يتوارثها الأجيال جيلا بعد جيل فالزواج في قطر في القدم كان يمر بالعديد من المراحل الهامة قبل أن يتم بشكل نهائي وكان من اهم الموروثات في الزواج هي الخطابة وتعرف بانها امرأة محترفة تقوم بالبحث عن الفتيات الصالحات من اجل بيت الزوجية وذلك بناء على رغبة من أهل العريس وذلك مقابل أجرة مالية تأخذها ويكون متفق عليها ويشترط على أهل الفتاة بعد اخذ موافقتهم أن تكون ابنتهم على دراية كافية بالخدمة المنزلية والقيام بجميع لوازم المنزل حيث تقوم هذه الخطابة بالذهاب إلى جميع المنازل أملا في انتقاء ابنة منهم وعند موافقتها على أي من هذه البنات الصالحات تذهب الخطابة إلى إلى أهل المعرس ويقوم العريس بالتعرف عليها من خلال أهل العريس نفسهم سواء كانت والدته أو خالته ثم بعد ذلك يتم الاتفاق على الزواج.


التراث الديني في قطر:

من المعروف أن قطر بلد إسلامية بحتة تقوم على الدين الإسلامي والشريعة الإسلامية فأكثر الناس فيها من المسلمين. والشعب القطري من أكثر الشعوب العربية المتمسكة بدينة بدينه وبعاداته وتقليده. فمن المعروف أن في الإسلام عيدين هامين وأساسيين هما عيد الفطر المبارك وعيد الأضحى المبارك وفي عيد الفطر في قطر يقوم الناس بالاحتفال فيأكلوا ويستمعوا إلى الموسيقى. وفي عيد الأضحى يقومون بنفس الأفعال ولكن يقومون في هذا العيد بذبح الخراف وتوزيعها على الفقراء والمحتاجين.


اللباس القطري كجزء من التراث الشعبي في قطر:

يتكون اللباس القطري من قماش أسود يكون طويل ويصل في معظم الأحيان إلى تحت الكوع بالإضافة إلى كمه الطويل جدا والمرأة في قطر تلبس ملابس عبارة عن شيلة خفيفة تقوم بها بستر شعرها وبستر رأسها والشيلة يمكن أن تكون أما مطرزة أو سادة باللون الأسود فقط. وفي قطر يقوم بعض النساء القطريون بلبس العباية وتعتبر العباية من التراث الشعبي القطري المتوارث عبر الأجيال العباية وتضع النساء القطريات ما يسمي بالبرقة على كل وجههم. أما البنات الصغار القطريون فكانت تلبس في القدم ما يسمي بالبخنق وكانت تلبس هذه الملابس خاصة في الاحتفالات ويعرف البخنق بانه مصنوع من القماش أو الحرير الأسود وغالبا ما يكون مطرز بخيوط ذهبية مبهرجة.

أما اللباس الخاص بالرجل القطري فعادةً يلبس الرجل القطري ثوب أبيض طويل تكون أكمامه طويلة ويصل الثوب الذي يرتديه الرجل إلى ما هو تحت الكوع. ولكن من الممن أن يكون لون الثوب غير الأبيض كالأسود مثلا أو البني أو الكحلي ويلبس الرجل أيضا ما يعرف باسم الغطرة والعجال على كل رأسه. كما يلبس الرجل أيضا ما يعرف باسم البشت، والرجال يقومون بلبسة خاصة في الأعياد وفي الاحتفالات وفي المناسبات مهمة.


الاحتفالات القطرية كموروث شعبي:

ومن اهم الاحتفالات القطرية لاتي توجد في دولة قطر هو احتفال يعرف باسم القرنقعوة، ويقع هذا الاحتفال في نصف رمضان. ويقوم العيد من الأطفال فيه بالتجمع فيغنون ويلعبون. ومن هنا يمكن القول إن التراث الشعبي يعتبر ثروة كبيره للدولة وينحصر التراث الشعب في كلا من العادات والتقاليد والفنون الشعبية بالإضافة إلى المعارف الشعبية الأخرى والفنون التشكيلية. كما يشمل التراث الشعبي أيضا كلا من الفنون بالإضافة إلى المأثورات الشعبية المتمثلة في الشعر والغناء والموسيقى والمعتقدات الشّعبية والقصص والحكايات بالإضافة إلى الأمثال التي تجري على لسان عامة الناس هذا بالإضافة إلى عادات الزواج وما يتضمنه من طرق وعادات موروثة تختلف في كلا من الأداء والأشكال.


الألعاب الشعبية الموروثة في دولة قطر:

تشكل الألعاب الشعبية التراثية في دولة قطر جزءاً هاما من التراث الشعبي القطري والذي يختلف فيه كل مجتمع عن الأخر. وقد أجمع العديد من المتخصصون والباحثين والمهتمين بالتربية وعلم النفس على أهمية التراث الشعبي وأهمية وجود هذا النوع من التراث وضرورته بالنسبة إلى الحياة النفسية والحياة الوجدانية السليمة، هذا بالإضافة إلى فوائده الصحية وفوائده التربوية وفوائده التعليمية لكل من يمارسونه سواء كانوا من الصغار أو من الكبار على حد سواء.


الخاتمة:

في النهاية أستطيع القول إن قطر بلد عريقة معرفة بتراثها الشعبي القديم الذي كان موجودا في القدم ومازالت قطر متمسكة به إلى يومنا هذا فقطر من البلدان العربية المليئة بالعادات والتقاليد المتوارثة من جيل لآخر التي تمدها الطابع مختلف ومتميز عن باقي الدول العربية والعالمية الأخرى والتي كان من أهمها عادات اللباس والمأكل والمشرب والاحتفالات الشعبية والفنون وبالإضافة أيضا إلى العادات والتقاليد التي تربطها بشهر رمضان الكريم. ومما يجب ملاحظته هنا هو حرص القطريون على إحياء العيد من التقاليد والعادات والعمل على توارثوها إلى الأجيال القادمة في ظل جو يسوده الكثير من الأجواء الروحانية ويزيد الحرص والاهتمام فيه على تأدية العبادات والطاعات.


الرأي الشخصي:

وأرى من وجهة نظري أن التراث الشعبي القطري مليء بالموروثات القديمة من عادات وتقاليد ولم يقف الأمر إلى هذا الحد ولكن نجد أن هناك العيد من الأشياء التي تمسك بها القطريون في مختلف مجالات الحياة حيث يهتم القطريون كثيرا بممارسة عدة رياضات مثل سباق الهجن بالإضافة إلى سباق الخيل حيث انهم قد توارثوا الاهتمام بتلك الرياضات منذ أزمنة بعيدة فتقام سنويا الكثير والكثير من المهرجانات لسباق الهجن في قطر حيث أنها من الرياضيات المثيرة والمشوقة والتي تحتل مكانة رفيعة في قلب كل قطري فهي رياضة الأصالة وتعتبر من الموروثات القطرية التي تمسك بها القطريون إلى وقتها هذا. ومن هنا نستطيع القول إن قطر تتمتع بتراث قديم رائع يوجد به الكثير من العادات والتقاليد الهامة في الدولة القطرية ومن الملاحظ أن قطر مازالت متمسكة إلى وقتنا هذا بتراثها لشعبي القديم الذي ميزها عن مختلف الدول العربية الأخرى.


المراجع:

1. ابن منظور، لسان العرب، دار الفكر، بيروت، 1990م، مادة "ورث"، 2/199.
2. أحمد مصطفى أبوزيد- التراث الشعبي العربي- دار النشر- القاهرة- 2001م
3. انظر في مصطلح التراث العربي-والإنساني، المعجم الأدبي، لجبور عبد النور: بيروت، 1979م، ص63-64.
4. علي محمد المكاوي- تقاليد دول الخليج العربي- دار المصرية اللبنانية- القاهرة- 2000م
5. علياء شكري- العادات والتقاليد المندثرة بالخليج العربي- دار الهدى للنشر- الرياض- 2005م
6. العمري، الدكتور أكرم: التراث والمعاصرة، الدوحة، ط(1)، 1405هـ، ص26.


التراث الشعبي القطري
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -