اقرأ أيضًا

مقال عن الاكتئاب

مقال عن الاكتئاب 

مقال عن الاكتئاب
يؤثر الاكتئاب على درجة تفكير المريض به وكذلك على سلوكياته وانفعالاته فتصبح غير متزنة من حيث الصورة الصحيحة التي يجب أن تخرج منها في المواقف المختلفة، فيؤدي هذا الأمر إلى ابتعاد الإنسان بصورة تدريجية عن المحيطين به كما ينفصل عن الواقع الذي يعيش به. وعند النظر إلى الأسباب التي تؤدي إلى الاكتئاب نجد أنها على الرغم من تنوعها إلا انها تختلف من حالة لأخرى وفق الظروف الشخصية والاجتماعية التي تحيط بالشخص وتؤثر عليه، ووفق عوامل أخرى متعددة لا يمكن تحديدها بصورة دقيقة إلا من خلال الأشخاص المتخصصين. تقدم تلك المقالة معلومات عن تعريف الاكتئاب، دراسات سابقة عن الاكتئاب باللغة العربية والإنجليزية، وخاتمة عن الاكتئاب. 


تعريف الاكتئاب:

هناك العديد من المقالات التي تقدم تعريفات لمرض الاكتئاب ومن هذه التعريفات أولها" الاكتئاب هو عبارة عن اضطراب نفسي يصيب الشخص وتظهر عليه مجموعة من الأعراض الإكلينيكية تعبر عن الحالة النفسية والمزاجية للشخص، وهي تتمثل في الحزن الشديد والإحباط والإرهاق والتعب عند القيام بأقل وأبسط الأمور وفقدان الاستمتاع بالأمور وضعف القدرة على التركيز وعلى اتخاذ القرارات وانعدام الثقة بالنفس والشعور المستمر بالذنب".

وفي تعريف ثاني "الاكتئاب هو عبارة عن حالة انفعال دائم أو مؤقت، يشعر فيها الشخص بالحزن والضيق والهم، كما تصاحب تلك الحالة بعض الأعراض المحددة التي تتصل بالجوانب المعرفية والسلوكية والجسمية والمزاجية للشخص".

وفي تعريف ثالث "الاكتئاب هو مرض ذو أساس بيولوجي يتأثر بعدة عوامل مثل الإرهاق الفكري والاجتماعي والنفسي، وعوامل أخرى مثل الوراثة والتوتر والتغيرات التي تحدث في وظائف الجسم والدماغ، ويصعب التعرف عليه وذلك لأن أعراضه تتداخل مع بعض أعراض أمراض أخرى". 


دراسات سابقة عن الاكتئاب:

الدراسة الأولي:

دراسة (عبد الله، 2011)، وجاءت الدراسة بعنوان "الاكتئاب"، وكان الهدف من الدراسة هو التعرف على أسباب مرض الاكتئاب وأعراضه وكيفية علاج المرض، ولقد توصلت الدراسة إلى عدد من النتائج وأبرزها:

1. يتنوع مرض الاكتئاب ما بين الاكتئاب العصبي والاكتئاب الذهني والاكتئاب التفاعلي والهوس الاكتئابي والاكتئاب المزمن.

2. تتمثل العوامل التي تؤدي لإصابة الفرد بالاكتئاب في العوامل الوراثية والعوامل النفسية والعوامل التكوينية والعوامل الفيزيولوجية والوحدة والعنوسة والتربية الخاطئة من الوالدين.

3. أثبتت الدراسة الفرضيات التي تقوم عليها وهي انه من ضمن أعراض الاكتئاب بطء التفكير والاستجابة والحركة، الانسحاب والانطواء والوحدة والشرود والذهول.

4. هناك عدة طرق لمعالجة الاكتئاب مثل العلاج النفسي والعلاج الطبي والعلاج بالعمل والترويح عن النفس والعلاج الديني والعلاج الترفيهي والعلاج بالصدمات الكهربائية.


الدراسة الثانية:

في دراسة (عبد الفتاح، 1993) بعنوان "مظاهر الاكتئاب لدي طلاب الجامعة"، وكان الهدف من الدراسة قياس العلاقة بين مظاهر الاكتئاب وبعض متغيرات التنشئة الاجتماعية لدي طلال الجامعة، ولقد طبقت الدراسة على عينة من الطلاب بلغت 101 طالب و148 طالبة، تتراوح أعمارهم ما بين 18 سنة و23 سنة، ولقد توصلت الدراسة إلى عدد من النتائج ومنها:

1. هناك علاقة سالبة بين الاكتئاب وإدراك الطلاب من الجنسين الذكو والإناث للقبول من الوالدين.

2. هناك علاقة ارتباطية موجبة بين الاكتئاب والضبط المبالغ فيه من الوالدين لدي كل من الذكور والإناث.

3. هناك فروقات بين الذكور والإناث فيما يتعلق ببعض جوانب الاكتئاب مثل تعميم الفشل ولوم الذات، وكانت الفروقات لصالح الإناث.


الدراسة الثالثة:

دراسة براج Bragg (1979) وهي بعنوان "التركيب العائلي لدى الفتيات والاكتئاب لديهن"، وكان الهدف من الدراسة هو التعرف على مدي تأثير التركيب العائلي على الطالبات في المرحلة الجامعية، ولقد تم تطبيق الدراسة على عينة من الطالبات بلغت 98 طالبة في المرحلة الجامعية، وتمثلت النتائج التي توصلت إليها الدراسة في الآتي:

1. إن الطالبات التي يتميزن بالتوافق السيء يأتين من أسر تتسم بالصراع بين الوالدين والسيطرة والتسلط من الأب.

2. هناك ارتباط موجب بين الصراع بين الوالدين وبين درجات ومستوي الاكتئاب لدي الفتيات.

3. هناك علاقة قوية بين وجود ضغوطات في الحياة والعوامل النفسية والاجتماعية واصابة حوالي 40 % من افراد العينة من الطالبات بالاكتئاب.


الدراسة الرابعة:

في دراسة رايدر وزملاؤه (Raider et al, 2008) وكان الهدف من الدراسة التعرف على أثر التدخل العلاجي الذي يستند على العلاج السلوكي المعرفي في التقليل من مستوي الأعراض النفسية للمراهقين الذين تعرضوا لصدمة نفسية إلى تعرضهم للاكتئاب، وأجريت الدراسة على عينة من المراهقين المصابين بالاكتئاب الذي تتراوح أعمراهم ما بين 15-18 سنة، ولقد توصلت الدراسة إلى عدد من النتائج ومنها:

1. كلما كانت الصدمة النفسية قوية على المراهق كلما زادت درجة الاكتئاب التي يتعرض لها المراهق وزاد معها تأثيرها السلبي عليه.

2. هناك انخفاض في مستويات الاكتئاب والقلق لدي المراهقين الذي يشاركون في الجلسات العلاجية.

3. كلما كانت الجلسات العلاجية مبكرة كلما كان لها تأثير إيجابي أكثر على استجابة المراهقين للعلاج.

4. إن وجود متخصصين مدربين ومؤهلين لتقديم الجلسات العلاجية بصورة سليمة يزيد من التأثير الإيجابي للجلسة العلاجية على المراهق.


خاتمة عن الاكتئاب:

تعد الأمراض النفسية المزمنة كالاكتئاب من الأمراض المؤذية التي تطلب رعاية خاصة لذا يجب على كافة الأفراد في المجتمع معرفة أسبابها وأعراضها وآثارها السلبية التي تنتج عنها، وكيفية معالجة هذا المرض في صورة مبكرة في حالة ملاحظة الشخص وجود بعض أعراضه ضمن حياته وضمن شخصيته، كما يجب على الدولة ان تقوم بتوفير مراكز الرعاية اللازمة التي تقدم المساعدات النفسية والطبية التي تؤهل الشخص المصاب بالاكتئاب لتخطي هذا المرض بصورة سليمة تمكنه من استعادة حياته بصورة طبيعية وممارسة كافة الأنشطة الاجتماعية والعملية بصورة جيدة، 


المراجع:

1. إبراهيم، عبد الستار (1998)، الاكتئاب: اضطراب العصر الحديث فهمه وأساليب علاجه، عصر المعرفة، الكويت. 
2. السيد، فاتن عبد الفتاح (1993)، مظاهر الاكتئاب لدى الفتاة الجامعية: دراسة لعلاقه مظاهر الاكتئاب ببعض متغيرات التنشئة الأسرية كما يدركه الفتيات، رسالة دكتوراه غير منشوره، جامعة الزقازيق، كلية الآداب، قسم علم النفس. 
3. الشربيني، لطفي (2004)، الاكتئاب: المرض والعلاج، منشأة المعارف، ط1، الإسكندرية.

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-