قد يعجبك

تجربتي مع عملية تصحيح النظر

تجربتي مع عملية تصحيح النظر

تجربتي مع عملية تصحيح النظر
تعتبر عملية تصحيح النظر واحدة من العمليات الجراحية المعروفة والمشهورة بين الأفراد والتي تساعد في علاج ضعف وقصر النظر لدى البعض، وساعدت تجربتي مع عملية تصحيح النظر على كافة تفاصيل العملية منذ إجراء التحاليل والفحوصات اللازمة حتى فيما بعد العملية بما في ذلك المخاطر التي قد يتعرض لها المريض أثناء أو بعد الجراحة، وعلى الرغم من انتشار العملية بشكل كبير وضمان نسبة نجاحها إلا أن هناك بعض الأمور التي تلعب دور هام في فشل أو نجاح العملية منها خبرة وكفاءة الطبيب وجودة الأجهزة المستخدمة.


تجربتي مع عملية تصحيح النظر:

ساعدت تجربتي مع عملية تصحيح النظر على فهم كافة جوانب العملية بما في ذلك النتائج الإيجابية والسلبية التي قد يحصل عليها المريض، وفيما يلي يمكن توضيح ذلك:

● التجربة الأولى: ‏

تقول صاحبة هذه التجربة بدأت تجربتي مع عملية تصحيح النظر عندما كنت أعاني بشكل كبير مع ارتداء النظارة أثناء طفولتي وحتى فترة المراهقة، لذلك قمت باستشارة الطبيب وأخبرني بإمكانية الخضوع إلى عملية الليزر لتصحيح النظر، وقد قام الطبيب بإجراء فحص طبي لي ثم حدد لي موعد إجراء العملية في الأسبوع القادم، وبالفعل بعد الخضوع للعملية لم يحدث لي أي مضاعفات خطيرة ولكني التزمت على نصائح الطبيب في عدم التعرض لأشعة الشمس وتناول الأدوية وأخذ قطرة العين للترطيب.

● التجربة الثانية: ‏

أكدت صاحبة هذه التجربة أن عملية تصحيح النظر لم تسبب أي مضاعفات خطيرة على صحتها، حيث أنها احتاجت فقد لأسبوع حتى التعافي بالكامل من كافة الآثار الجانبية التي تسببها العملية، مثل ‏عدم القدرة على الرؤية بشكل كامل وزغللة العيون والجفاف المستمر، وقد نصحت بالخضوع لهذه العملية بعد فحص الحالة بعناية والتعرف على الأمراض الحالية التي يعاني منها الفرد ‏لأنها غير مناسبة لبعض الأشخاص.

● التجربة الثالثة: ‏

لم تكن تجربتي مع عملية تصحيح النظر مختلفة عن باقي التجارب، ولكنها ساعدتني في التخلي عن العدسات اللاصقة والنظارات الطبية ولم تؤدي إلى أي مضاعفات خطيرة، كما أنني قمت بالخضوع لهذه العملية على يد طبيب مختص وفي دقائق معدودة فقط ولم أشعر بأي ألم في العين، ولكنني حتى الآن ‏رغم مرور ستة أشهر على إجراء العملية نقوم باستشارة الطبيب بشكل مستمر ‏لاتخاذ التدابير الاحتياطية.


هل عملية الليزر تعالج الانحراف؟

هل عملية الليزر تعالج الانحراف؟ واحد من أكثر الأسئلة شيوعًا وشهرة بين الأفراد، وقد وضح أطباء العيون على أن عملية الليزر هدفها علاج ضعف النظر والرؤية الكاملة بدون الحاجة لارتداء النظارات، على أن الانحراف لا يتم علاجك بعملية الليزر بل يحتاج لعملية جراحية أخرى تام قبل الخضوع لعملية ليزر العيون.


متى يصفي النظر بعد الليزر السطحي؟

بعد توضيح كافة التفاصيل التي تخص تجربتي مع عملية تصحيح النظر، قد يتساءل العديد من الأفراد متى يصفي النظر بعد الليزر السطحي؟ وعلى الرغم من اختلاف النتائج من فرد إلى آخر ولكن فيما يلي يمكن توضيح أقرب مدة لعودة الرؤية بالكامل بعد إجراء العملية:

● ‏تعد عملية الليزر للنظر من العمليات البسيطة التي تتم في دقائق معدودة، وهي عبارة عن وضع المادة على العين ويتم بعد ذلك كشطها، ومنها تشغيل الليزر أعلى عدسة العين لمعالجة مشكلة ضعف النظر، ‏ويمكن أن يصفى النظر بعد الليزر السطحي بعد مرور حوالي أسبوعين ‏ولكن بعض الحالات تحتاج إلى مدة أطول حتى يتم الرؤية بشكل كامل بعد الخضوع لهذه العملية.

● ‏يفضل قبل الخضوع لهذه العملية استشارة الطبيب التعرف على كافة المخاطر أو المضاعفات الخطيرة التي قد تحدث للفرد، والجدير بالذكر تختلف نتائج هذه العملية من حالة إلى أخرى وتزداد نسبة نجاحها كلما قام المريض بإجراء الفحوصات والتحاليل اللازمة للتعرف على التاريخ الطبي والتأكد من إمكانية الخضوع له.


تجربتي مع الليزر السطحي:

تجربتي مع الليزر السطحي ساعد على تشجيع العديد من الأفراد في الخضوع لهذه العملية، وفيما يلي يمكن توضيح ذلك مع ذكر كافة النتائج المتوقع الحصول عليها بعد الخضوع للعملية، حيث:

● التجربة الأولى: ‏

تجربتي مع الليزر السطحي كانت مرضية حيث إنني بعد الخضوع إلى عملية لم أشعر بأي ألم أو وجع في العين ولكنني كنت أعلق على جفاف المستثمر فقط أخبرني الطبيب باستخدام قطرات العيون، وبعد مرور حوالي أسبوعين لم أشعر بأي مشاكل في الرؤية بشكل كامل بدون استخدام النظارات الطبية، ولكنني حتى الآن أعاود زيارة الطبيب للاطمئنان على سلامة عيني.

● التجربة الثانية: 

‏أكدت صاحبة هذه التجربة أن عملية الليزر الصحي لا تؤدي لأي مخاطر أو مضاعفات صحية للعيون، ولكنها يجب الاعتماد على مركز طبي معروف ومشهور في المدينة التي تقيم فيها، كما أنها شاركت تجربة صديقتها التي كانت سلبية لكونها لم تحصل على نتائج ملموسة بسبب عدم اللجوء إلى طبيب ذو خبرة وكفاءة لإجراء العملية دون حدوث أي مشاكل.


هل يعود النظر 6/6 بعد عملية الليزر السطحي؟

يمكن توضيح الإجابة على سؤال هل يعود النظر 6/6 بعد عملية الليزر السطحي؟ على أنه في معظم الحالات يعود لصورته الطبيعية ولا يحتاج المريض بعدها لارتداء النظارات بسبب قصر الرؤية أو تشويشها أو غيرها من الأعراض الأخرى، ولكن نادرًا ما تفشل العملية وبالتالي لا يعود النظر كاملاً مما قد يحتاج المريض لعملية أخرى، والجدير بالذكر فشل العملية ليس لا علاقة دائمًا بالمستشفى أو الطبيب الذي يقوم بإجراء الجراحة، قد تكون حالة المريض سبب في عدم القدرة على نجاح الجراحة 100٪؜ لذلك يمكن الخضوع للفحوصات اللازمة للتحقق من ذلك.


عيوب عملية PRK:

بعد توضيح تجربتي مع عملية تصحيح النظر والتي كانت إيجابية، يمكن فيما يلي التعرف على عيوب عملية PRK أو المضاعفات التي قد تسببها كحال أي جراحة أخرى، حيث:

1. تتطلب عملية ليزر العيون بعد إتمامها وضع ضمادات وتحتاج لزيارة الطبيب كل فترة من أجل إزالتها، وبالتالي قد يدوم الانزعاج من أثر العملية وقد يحتاج الفرد لمدة أطول حتى يتم التعافي بالكامل والعودة للحياة الطبيعية.

2. كما قد يحتاج الفرد لعدم التعرض لأشعة الشمس والغبار مما قد يسبب عجز لهم.

3. تحتمل عملية الليزر السطحي عددًا من المضاعفات الأخرى التي تتضمن حدوث عدوى صحية للمريض بسبب عدم تعقيم الأدوات جيدًا، وظهور الندبات وتغيم القرنية.

4. قد يتعرض البعض لتأثير الهالة حول الضوء، لذلك يفضل قبل تحديد إمكانية الخضوع للعملية التعرف على كافة النتائج المحتمل حدوثها.
تعليقات




    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -