اقرأ أيضًا

تعبير وبحث عن اليوم الوطني القطري

بحث عن اليوم الوطني القطري 
يعتبر الموضوع الذي سوف نتطرق إليه من الموضوعات التي تهم جميع شعب قطر وتهم جميع الأفراد داخل الدولة حيث أننا سوف نتحدث عن اليوم الوطني في قطر وهذا اليوم هو الموافق الثامن عشر من ديسمبر من كل عام. فنجد أن دولة قطر تحتفل سنوياً بهذا اليوم وذلك من أجل الاحتفال باليوم الوطني الذي يحتفل به جميع أفراد الشعب وذلك من أجل تخليد ذكرى ذلك اليوم الذي حدث فيه حدث تاريخي والذي تم في عام 1878م حيث كان الحدث هو أنه اليوم الذي خلف فيه الشيخ جاسم مكان أبيه الشيخ محمد بن ثاني وهو مؤسس الدولة، وأصبح هو قائد البلاد من حيث التأسيس والوحدة. وبالتالي نجد أن هذا المناسبة لها تأثير كبير في حياة الشعب القطري حيث أنها تعتبر مناسبة قومية من خلالها يتم تأكيد الهوية التاريخية للدولة وتقوم على تجسيد الرؤية الوطنية والمثل العليا للشعب القطري الذي شهد عليها الوطن والتاريخ والذي قام الشعب كله بتقديره شاملاً رجاله ونسائه وأطفاله الذين ساهموا في بناء الصرح العظيم لدولة قطر.


اليوم الوطني في قطر:

في الحقيقة إن اليوم الوطني في قطر هو يوم الثامن عشر من ديسمبر وهو من الأيام المقدسة لدى الشعب القطري حيث أن ذلك اليوم يقوم الشعب القطري بتذكر اليوم الذي حدثت فيه الوحدة والاستقلالية. ويقوم على جعلهم يقومون بتذكر الصمود أمام الصعاب وحيث أن من خلال التماسك أصبحت الدولة متماسكة بشكل كبير، وأصبحت عزيزة الجانب حيث أن الدولة بعدما كانت متفرقة وممزقة ولا يوجد لديها ولاء لجهة واحدة أصبح الوضع أكثر تماسكاً فبعد أن كان هناك تنافر أصبح هناك تجاذب بين القوى حيث أصبح هناك أمن ونظام داخل الدولة. وبالتالي يعتبر اليوم الوطني هو يوم الشروق والمجد الذي ترفع في رايات الدولة بكل مجد وشرف وعزة وتعلن فيها أسمى آيات المعزة والمحبة والعرفان لأهل دولة قطر الذين اتحدوا بشكل كبير.


الشيخ جاسم بن محمد آل ثاني واليوم الوطني القطري:

تكاتف الشعب القطري مع بعضه البعض في ذلك اليوم وأصبحوا متعاونين بشكل كبير حيث قاموا بالإخلاص والولاء للشيخ جاسم بن محمد آل ثاني حيث أنهم أتبعوا قول الله تعالى في كتابة العزيز "يا أيُها الَذِين آمَنوا أَطِيعوا اللهَ وأَطِيعوا الرّسول وَأُولي الأمر منكمْ". حيث أن الشيخ جاسم كان هو الأب والأخ والقائد والإمام وهو المؤسس الحقيقي للدولة التي قامت على التعاون والود والمحبة وشد أواصر العزة والكرامة حيث أن الشعب وجد فيه الزعيم الأمثل ووجدوا فيه القوة والشجاعة التي لا مثيل لها. وقد كان الشيخ جاسم متميزاً بالتقوى والشجاعة والمروءة وروح الفداء والحكمة والقيادة التي قامت على المساعدة بشكل كبير في توحيد دولة قطر والقيام على رعاية المصالح بشكل كبير وكان لديه القدرة على حل المشاكل التي تواجه المجتمع حيث أن تلك الفترة كانت مليئة بالصراعات.

ومن ضمن الصراعات هي الحروب القبلية التي كانت تتم في البر وعمليات القرصنة التي توجد في البحر وفي تلك الفترة تراجعت قوة السلطنة العثمانية بشكل كبير مما أدي إلى تعاظم قدرة بريطانيا بشكل كير وأصيبت الجزيرة العربية بالكثير من الفوضى وضياع الحقوق مما أدي الرغبة في توحيد صفوف أبناء قطر وقد واجه الشيخ جاسم من خلال مساندة ومساعدة أهل قطر تلك المشاكل الكثيرة التي انتابت وبالتالي أثبت الشعب القطري أنه مخلص ومتعاون ومضحي ومجاهد. وبالتالي فإن الشعب القطري يقوم بالاعتزاز بشكل كبير باليوم الوطني في قطر ومازالوا يحتفلون به حتى الأن ويقيمون الكثير من الاحتفالات الكثيرة التي من خلالها يقومون بتجديد العلاقة بالتراث القطري والتي تقوم على ضمان التطور والمعاصَرة، دون أن يكون هناك تفريط في الهوية العربية القطرية.


احتفالات وفعاليات اليوم الوطني في قطر:

تقوم دولة قطر بتجديد فعاليتها كل يوم من أجل الاحتفال باليوم الوطني القطري وتقوم كل عام بالعديد من الأنشطة التي من خلالها تقم على إحياء اليوم الوطني في القطر والموافق الثامن عشر من ديسمبر من كل عام كما أنها تقوم بالعديد من الأنشطة وهي كالتالي:

يبدأ اليوم بالعروض العسكرية التي تقام براً وبحراً وجواً التي يجب أن يكون حاضراً لها الشيخ تميم أمير البلاد المعظم وتقدم الكثير من العروض مثل الخيل والهجن كما أن الدولة تقوم على نشر الأعلام القطرية ويقومون على تغطية النخيل والأشجار بالأنوار، ومن ثم يقومون على بداية العرض العسكري بإطلاق ثمانية عشر طلقة مدفعية ومن ثم يجئ دور الخيل العربي وهبوط عدد كبير من المظلات التي تتبع القوات المسلحة ويقومون بعمل استعراضات عسكرية رائعة وكل ذلك يتم من خلال كورنيش دولة قطر.

ولا تكتفي بذلك بل أنها تقوم على عمل العديد من العروض والمسابقات وتقديم الكثير من الفعاليات التي تخص هذا اليوم ومنها عروض سوق واقف حيث تقوم الفرق الشعبية التي تتبع إذاعة صوت الريان بالقيام بالغناء. ويأتي دور درب الساعي لكي تقدم من خلاله أفضل العروض حيث أنها من خلاله يتم تدريب النشىء على الابتكار والبحث العلمي وتشجعيهم على القيام بالأنشطة الترفيهية وتجربة قيادة السيارات.

كما أنها من خلاله يتم إجراء العديد من الفعاليات التي من خلالها يتم تعلم أصول الرمي بالبنادق والمسدسات والسهام، تقديم عروض مسرحية يقوم بها طلاب المدارس ويقومون على تعليمهم الرسم.


الخاتمة:

ومن خلال ما سبق نجد أن اليوم الوطني في قطر يعتبر من أهم الأيام التي تمر على دولة قطر خاصة أن ذلك التاريخ الموافق 18 ديسمبر من كل عام سيظل محفور لدي القطريين وداخل قلوبهم وعقولهم جيلاً تلو الأخر وذلك لأنه له دلاله كبيرة في العمل الوطني والإنجاز والتضحية وسيكون قادر على مواجهة التحدي والنجاح خاصة أن شعار هذا اليوم يعتبر مقتبس من أبيات شعر للشيخ المؤسس وهو "وعاملت أنا بالصدق والنصح والنقا" وبالتالي فإن هذا البيت له الكثير من الدلالات التي تقوم على وصف الشيخ بصفاته الحميدة التي تعتبر مستمدة من تعاليم ديننا الحنيف كما أنه من الدلالات التي تقوم على توضيح عظمة الشعب القطري ومدى ولائه للدولة القطرية.


تعبير وبحث عن اليوم الوطني القطري
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -