اقرأ أيضًا

بحث حول تأثير التغذية على صحة الإنسان

بحث حول التغذية والصحة

يعتبر الموضوع الذي سوف نقوم بالتطرق إليه من الموضوعات الهامة التي تقوم برعاية الإنسان والحفاظ على صحته حيث أن موضوعنا يتحدث عن السلوك الغذائي وتأثيره على الصحة. فنجد أن الإنسان قد أهتم بشكل كبير بالغذاء الذي يقوم بتناوله منذ بدء الخليقة حيث أن الإنسان البدائي بدأ يقوم بالاجتهاد من أجل أن يقوم بالحصول على الغذاء المناسب له وبالتالي بدء يبحث عن وسيلة تقوم على الحفاظ على صحته من خلال اختياره لنوع الطعام التي يقوم بتناولها دون أن يقوم بالتعرف على تركيبة الطعام التي يتناولها ولكننا نجد أنه بدء يحبذ طعام وينفر من طعام آخر. فنجد أن الطعام في العديد من الأوقات قد تكون آداه جزاء أو عقاب وهو يستعمل في العديد من البيئات كوسيلة لقضاء الحاجات وبالتالي فإننا نري أن العادات والسلوكيات الغذائية كانت عبارة عن عادات يقوم بها الإنسان نحو الطعام ويتوارثها الأجيال جيل بعد الأخر وبالتالي من ضمن السلوكيات ما هو سليم وصحي وما هو خاطئ وضار بصحة الإنسان وبالتالي فإن ذلك يتأثر بالبيئة المحيطة ويؤثر على الفرد وعلي صحته سواء كان بالإيجاب أو بالسلب وبالتالي كان من الواجب علينا أن نقوم بالتطرق إلى هذا الموضوع الذي يتحدث عن السلوك الإنساني وتأثيره على الصحة وسوف نتطرق إلى العوامل التي تؤثر في السلوك الغذائي وما هي العوامل الغذائية الغير صحيحة التي تقوم بالتأثير على الصحة.


أهمية البحث:

تنبع أهمية هذا البحث في التطرق إلى العادات الغذائية والسلوك الغذائي وتأثيره على الصحة حيث أن في ظل التطورات والعولمة التي نعيش بها نجد أن هناك العديد من العادات الصحية والسلوكيات الغذائية الصحية السليمة التي تنتقل من جيل إلى أخر ولكن فقي ظل العولمة والمأكولات الغير صحية التي دخلت إلى مجتمعاتنا نري أن هناك العديد من العادات الغذائية الغير صحية التي جاءت إلى الوطن العربي والعالم الأوروبي والتي تقوم على معتقدات لا أساس لها من الصحة. وبالتالي كان لابد أن نقوم بالعمل على عقد دراسة تقوم على تناول مشكلة السلوكيات الغذائية وتأثيرها على الصحة سواء كان إيجابي أو سلبي.


أهداف البحث:

1- التعرف على تعريف السلوك الغذائي.
2- التعرف على تعريف العادات الغذائية.
3- التعرف على كيف يغير السلوك الغذائي لدي الإنسان وكيف أثر على صحته.
4- التعرف على العوامل التي تؤثر على السلوكيات الغذائية.
5- التعرف على السلوك الغذائي وتأثيره على الصحة.
6- التعرف على الاتجاهات التي تقوم على تغيير السلوك الغذائي.
7- التعرف على كيفية يمكن تغيير السلوكيات الغذائية التي تقوم بالتأثير السلبي على صحتنا.


تعريف السلوك الغذائي:

يمكن أن نقول إن السلوك الغذائي هو الطريقة التي يقوم الإنسان بإتباعها داخل المجتمع الذي يعيش فيه ويقوم من خلالها بتناول الطعام اليومي وبالتالي يقوم السلوك الغذائي بالتأثير على الحركة والنشاط الإنساني وبالتالي نري أن السلوك الإنساني يتأثر بالعديد من النقاط والتي منها نوع الغذاء. توفر الغذاء سواء الإنتاج المحلي أو الاستيراد، العادات الاجتماعية والتقاليد، الحالة الاقتصادية، المناخ والطقس، الحالة الصحية.


تعريف العادات الغذائية:

نجد أن العادات الغذائية هي عبارة عن سلوكيات قد قمنا بتعلمها وقمنا بممارستها على مدار سنوات طويلة حتى أصبحت طبيعة بشرية لدي الإنسان. والعادة الغذائية مثل كثير من المهارات التي تعلمناها أثناء مراحل نمونا وهي طريقة مراقبة وتقليد الآخرين وبالتالي العادات الغذائية هي عبارة عن السلوك أو الطرق المتبعة في إعداد وتناول الغذاء وهي تعتمد على مزيج من العوامل النفسية والاجتماعية والاقتصادية.


كيف يغير السلوك الغذائي لدي الإنسان وكيف أثر على صحته:

نجد أن التغير الذي حدث في العالم بأكمله سواء كان من الناحية الاقتصادية والاجتماعية السريع في العقدين الماضيين إلى تغيرات كبيرة في العادات الغذائية للمجتمع السعودي. وهذا بدوره انعكس على الحالة الصحية والتغذية. فنجد أن ارتفاع مستوى الرفاهية لدي المجتمعات وتطور مستوي المعيشة قد ساهم بشكل كبير على تقليل الحركة لدي الإنسان نتيجة وجود التطورات التكنولوجية حيث تم اختراع السيارات والمصاعد الكهربائية وبالتالي ساهم ذلك في تقليل الحركة. ونتيجة كل ما سبق نجد أن هناك العديد من العادات الغذائية التي شهدها هذا العصر والتي تتميز بالسلبية ونتيجة التطور الكبير في جميع المجالات والانفتاح على العالم انتقلت العديد من العادات الغذائية المختلفة إلى المجتمعات وتنقلها مجتمع تلو اخر حتى أصبحت عادات وسلوكيات غذائية يقوم الإنسان بها.

يوجد بتلك العادات الغذائية الجديدة العديد من الأضرار للإنسان فالوجبات السريعة أصبحت مليئة بالدهون والكولسترول والعديد من المواد التي تضر الإنسان فبعد أن كان الإنسان يعتمد على الطعام الطبيعي مثل الخبز الأسمر والحليب الطبيعي والتمر والخضراوات والفواكه الذي اخذناها سنه عن النبي عليه صلوات الله وسلامة أصبح هناك العديد من الأطعمة التي تؤثر على صحتنا بالسلب حيث زادت أطعمتنا من الدهون النباتية والحلويات واللحوم الحمراء والمشروبات الغازية والبطاطس المقلية وكل ذلك أصبح من الوجبات الأساسية لدي الشعوب والمجتمعات فنجد أن تلك الأطعمة تعتبر فقيرة في قيمتها الغذائية ولذا يجب أن نقوم بالتعرف على العوامل التي تؤثر على السلوكيات الغذائية لكي نتعرف على كيفية تأثيرها على الصحة.


العوامل التي تؤثر على السلوكيات الغذائية:

نجد أن هناك العديد من العوامل التي تؤثر بشكل أساسي على السلوكيات الغذائية ومن ضمن العوامل التي تؤثر على السلوك الغذائي هو المستوي التعليمي حيث أن الأمية من الأمور التي تقوم على نشر خرافات خاصة بالطعان فتقوم على تناول الأطعمة من دون أن يقوم على حماية الطعام من التلوث الذي من الممكن أن ينتج عنه حيث أن كل ذلك يؤثر على السلوك الغذائي المتبع لدي الإنسان فنجد أن السيدات ذوات المستوى التعليمي الغير عالي يقومون بتناول كميات أقل من مصادر البروتين الجيدة مثل اللحوم والدواجن ولكنهم على العكس يقومون بتناول كميات أكبر من السكريات. وعلى النقيض السيدات ذوات التعليم العالي. كما أن الهجرة من مكان لأخر أدي إلى تحول العديد من منتجي الطعام الصحي إلى مستهلكين للطعام الغير صحي وبالتالي فقد أدي كل ذلك إلى تغير نمط الاستهلاك للغذاء وتغيير في العادات الغذائية كما أن السلوكيات الغذائية مرتبطة بشكل كبير بالعادات والتقاليد وتقوم بالتأثير بشكل كبير على السلوكيات الغذائية وجود مربيات داخل المنازل ونري أن العوامل الاقتصادية لها دور كبير في التأثير على السلوكيات الغذائية حيث يقوم الدخل بالتأثير بشكل كبير على السلوك الغذائي وغالبا ما ترتبط الزيادة في الدخل بتوفر المزيد من الغذاء.


السلوك الغذائي وتأثيره على الصحة:

يعتبر الطعام والسلوك الغذائي من السلوكيات التي تؤثر على الصحة بصفة عامة سواء كان بالإيجاب أو السلب فنجد أن الطعام الصحي يقوم على التأثير على الصحة البدنية والنفسية بالإيجاب حيث أنها تجعل الشخص رياضي ولديه صحة بدنية عالية كما أنها تقوم على التأثير على صحته النفسية بالإيجاب حيث تجعله دائما متفائل وبشوش ولدية قدرة على التفاعل مع المجتمعات والأفراد داخل المجتمع. بينما في ظل العولمة التي نعيشها نجد أن الأطعمة الغير صحية أصبحت منتشرة بشكل كبير في هذا الوقت حيث زادت محلات الأطعمة السريعة التي تقدم الوجبات المليئة بالدهون المشبعة كما زادت الأطعمة التي يوجد بها دهون مشبعة مثل الشيبس والمياه الغازية والعديد من الأمور التي تؤدي إلى إصابة متناولي تلك الوجبات بالعديد من الأمراض والتي منها السمنة والخلل النفسي الناتج عن السمنة التي نتجت عن تناول الأطعمة الغير صحية. كما أن الطعام ونوعيته يقوم بالتأثير بشكل كبير على سلوكيات الفرد حيث أنها من الممكن أن تقوم بزيادة التعصب أو سوء التغذية. ولذا فإننا نري أن من الناحية العلمية والعملية هناك جزءان يجب أن نقوم بالتطرق إليهم وهما الاتجاهات التي تقوم على تغيير العادات الغذائية وهي:-


الاتجاهات التي تقوم على تغيير السلوك الغذائي:

أولاً الاتجاه الإيجابي:

وهو السعي نحو الوصول بالأفراد إلى امتلاك الصحة من خلال استخدام السلوك الأمثل في الغذاء الذي يقوم على أسس طبية وعملية واجتماعية. وبالتالي فهي تقوم على اتباع الأسس الصحية السليمة من المأكل. وكذلك الاهتمام بالتطعيمات الأساسية والمراجعة الدورية للطبيب إذا حدث أي خلل في الطعام لدي أبنائنا، كما أن الفرد يجب أن يقوم بالابتعاد قدر الإمكان عن المؤثرات البيئية السيئة التي تؤثر على صحته بالسلب من خلال تهيئته ثقافيا واجتماعيا ونفسيا لكي يقوم بإتباع السلوكيات الحميدة في التغذية والتي تعود عليه بالنفع كما أن سلوك المجتمع يجب أن يتغير من أجل أن يتغير سلوك الفرد في التغذية الصحية، واتباع الوسائل والارشادات الصحية التي لها المردود الايجابي على صحة الطفل.


ثانياً الاتجاه السلبي:-

وهو الاتجاه الذي يجب علينا كمجتمع أن نقوم بتغييره ومحاولة الحد منه وهو إتباع السلوكيات الغير صحيحة في الغذاء والتي تقوم على هدم البناء السليم للجسد البشري ولصحة الإنسان ويتم صد ذلك من خلال السعي نحو توعية المجتمع بأضرار الأطعمة التي يقومون بتناولها كما أنهم يقومون على توعية المجتمع والأفراد بأن الأطعمة تقوم على إصابتهم بالسمنة الشديدة والخمول والكسل وتجعل الإنسان غير نشيط وغير قادر على تنمية وتطوير ذاته ومجتمع.


كيفية يمكن تغيير السلوكيات الغذائية التي تقوم بالتأثير السلبي على صحتنا:

1. يجب أن تقوم الدولة ببث برامج توعوية وتثقيفية غذائية تناسب جميع الأعمار وجميع المستويات التعليمية والثقافية وجميع أفراد الأسرة وجميع عناصر المجتمع كما أنها يجب أن تكون مستهدفة بشكل أساسي الطفل لكي تقوم بتوعيته بأضرار الأطعمة الغير صحية وضرورة إتباع السلوك الغذائي الصحي الذي يفيد الفرد وصحته وبالتالي ذلك يتطلب العديد من الخطط والاستراتيجيات التي يجب أن تكون واضحة ويتم تنفيذها وفقاً لألية محددة.

2. كما أن التوعية يجب أن تتضمن أهمية الرضاعة الطبيعية لفوائدها العديدة للطفل في مقتبل حياته الأولى حيث أنها تحميه من العديد من الأضرار التي قد تضره فتزيد مناعته.

3. كما أن دور المدرسة كبيرة من خلال تعليم التلاميذ في المراحل الابتدائية أساليب التغذية السليمة والسلوكيات الغذائية التي يجب أن يقوموا بها كما أنهم يجب أن يقوموا على التوعية بشكل أساسي بفوائد النظافة الغذائية والصحية وتوعيتهم حول الأمراض التي تنتقل بواسطة الأغذية غير النظيفة، ويجب أن يكون هناك توعية للأطفال من خلال إتباعهم سلوكياتهم الغذائية الغير سليمة.

4. كما أنه يجب أن يكون هناك جميع الوسائل التي تقوم بالمساهمة بشكل كبير في نشر التوعية داخل كل منزل ولدي كل أسرة وذلك من خلال التوعية التي تقوم بتقديمها من خلال الندوات والمحاضرات وبرامج الإذاعة والتلفزيون وذلك من أجل لبناء سلوك غذائي صحية للأسرة والطفل.


الخاتمة:

ومن خلال هذا البحث قد قمنا بالتعرف على جميع السلوكيات التي من الممكن أن تصل إلى الفرد نتيجة إتباعه السلوكيات الغذائية التي يقوم بممارستها في حياته اليومية. يعتبر الطعام والسلوك الغذائي من السلوكيات التي تؤثر على الصحة بصفة عامة سواء كان بالإيجاب أو السلب فنجد أن الطعام الصحي يقوم على التأثير على الصحة البدنية والنفسية بالإيجاب حيث أنها تجعل الشخص رياضي ولديه صحة بدنية عالية. كما أنها تقوم على التأثير على صحته النفسية بالإيجاب حيث تجعله دائما متفائل وبشوش ولدية قدرة على التفاعل مع المجتمعات والأفراد داخل المجتمع. بينما في ظل العولمة التي نعيشها نجد أن الأطعمة الغير صحية أصبحت منتشرة بشكل كبير في هذا الوقت حيث زادت محلات الأطعمة السريعة التي تقدم الوجبات المليئة بالدهون المشبعة كما زادت الأطعمة التي يوجد بها دهون مشبعة مثل الشيبس والمياه الغازية والعديد من الأمور التي تؤدي إلى إصابة متناولي تلك الوجبات بالعديد من الأمراض والتي منها السمنة والخلل النفسي الناتج عن السمنة التي نتجت عن تناول الأطعمة الغير صحية. كما أن الطعام ونوعيته يقوم بالتأثير بشكل كبير على سلوكيات الفرد.


المراجع:

• بهاء الدين سلامة _ صحة الغذاء ووظائف الأعضاء _ دار الفكر العربي _ ط1_ القاهرة _ 2000.
• د/ مارية طالب الزهراني _ العادات الغذائية وأثرها على السلوك الغذائي - جامعة ام القرى _ قسم التغذية وعلوم الاطعمة _ 2007.
• عبد الرحمن مصيقر _ دراسات في التثقيف الصحي والغذائي _ مركز البحرين للدراسات والبحوث _ المنامة _ البحرين _ 2000.


بحث حول تأثير التغذية على صحة الإنسان
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -